الجمعية الأردنية للعلوم السياسية
Skip Navigation Links
بيانات صحفيه

بيان صادر عن الجمعية الاردنية للعلوم السياسية بشأن الوضع الراهن

 
 
 
 دعت الجمعية الاردنية للعلوم السياسية الى قيام مجلس الامه بتحمل مسؤولياته الوطنية والوقوف الى جانب المواطن في مواجهة الضغوط الاقتصادية الناشئة عن مشروع قانون ضريبة الدخل المعدل لسنة 2018 وقرار رفع اسعار المشتقات النفطية والكهرباء واثر ذلك على زيادة الفقر وتحطيم ما يسمى الطبقة الوسطى وغياب السلم الاجتماعي . 

واذ تقدر الجمعية جهود مجلس النقباء في متابعة عمل الحكومة على سحب قانون الضريبة الطارد للاستثمار والمعمق لحالة الحرمان الاقتصادي والاجتماعي والمفروض وفق تصريح الحكومة من صندوق النقد الدولي فانها لتدعو الى مراجعة شاملة للواقع الوطني في ابعاده السياسية والاقتصادية وتشكيل حكومة انقاذ وطني للخروج من الازمة الاقتصادية الخانقة وفي الوقت الذي تولي الجمعية حرصها على امن الوطن واستقراره والتعبير السلمي للمواطن عن رفضه لمشروع القانون والمحافظة على الاملاك العامة والخاصة فانها لتهيب باثرياء الوطن الى اطلاق حملة دعم واسناد لانقاذ الاقتصاد الوطني والمحافظة على ما تبقى من مقدراته بتخفيف العبئ على المواطن الذي تاكلت قدرته على المعيشة تماما . 

حفظ الله الاردن امنا مستقرا ومكنه من تجاوز هذه الازمة الخانقة بوعي شعبه العظيم وحكمة القيادة 

عودة للأعلى